‫الرئيسية‬ آخر الأخبار تعليق المفاوضات مع مجموعة الحلو بسبب اساءة (محمد جلال هاشم) للوفد الحكومي

تعليق المفاوضات مع مجموعة الحلو بسبب اساءة (محمد جلال هاشم) للوفد الحكومي

جوبا – الشاهد
انسحب وفد الحكومة السودانية لمفاوضات سلام بجوبا من جلسة المباحثات المباشرة مع الحركة الشعبية “شمال” برئاسة عبد العزيز الحلو اليوم “السبت” اعتراضاً علي ما وصفه بـ”الإساءة” من أحد أعضاء وفد الحركة الشعبية المفاوض.
وقالت مصادر تحدثت لـ”الشاهد” من جوبا أن وفد الحكومة المفاوض انسحب من الجلسة المباشرة عقب رفض الحركة الشعبية “شمال” الاعتذار عن ماوصفه بالإساءة التي تعرض لها الوفد من عضو وفدها المفاوض الدكتور محمد جلال هاشم.
وأضاف المصدر أن وفد الحكومة سلم الوسطاء برئاسة مستشار رئيس جنوب السودان للشوؤن الأمنية تسجيل فيديو يحتوي على إساءة من محمد جلال هاشم، وأشار إلى أن الوفد الحكومي حث الحركة الشعبية على توضيح موقفها من ما وصفها بالإساءات الموثقة، لافتا إلى أنها باتت متداولة على نطاق واسع وتحمل “إساءات” لأطراف عديدة ، وطالب وفد الحكومة المفاوض بسحب محمد جلال هاشم من وفد الحركة الشعبية المفاوض، مشددا على أنهم لن يجلسوا معه على طاولة تفاوض واحدة.
وتعثرت المفاوضات بين الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية قطاع الشمال برئاسة عبدالعزيز آدم الحلو في الرابع والعشرين من يناير الماضي، وأكدت مصادر بالوساطة أن الجانبين فشلا في التوصل إلى إعلان مبادئ مشتركة، ولا يزال الخلاف قائما بشأن علمانية الدولة وحق تقرير المصير.
فيما تترقب الأوساط السياسية في البلاد السلام من أجل استكمال هياكل السلطة الانتقالية، بتشكيل المجلس التشريعي وتعيين حكام مدنيين للولايات، والتي تم إرجاؤها بموجب اتفاق مع الحركات المسلحة.
وكانت الأطراف السودانية المتفاوضة في جنوب السودان اتفقت على تمديد اتفاقية وقف العدائيات أو ما يعرف بـ”إعلان جوبا” بين الأطراف إلى شهرين إضافيين، بهدف الوصول إلى السلام في الفترة المقبلة.
ووقعت الأطراف السودانية في ١٤ اكتوبر الماضي على وثيقة “إعلان جوبا” لقضايا ما قبل التفاوض، شملت وقف إطلاق النار والقضايا الإنسانية والتعويضات، لكن بموجب هذا التمديد تسعى الأطراف إلى الوصول إلى سلام ينهي هذا الصراع.

‫شاهد أيضًا‬

إلغاء اتفاقيتي امتياز للتعدين عن الذهب مع شركتي” التوكل وSMT”

الخرطوم – الشاهد : الغت وزارة الطاقة والتعدين ممثلة في رئاسة قطاع التعدين اتفاقيتي ا…