‫الرئيسية‬ آخر الأخبار الخرطوم تستضيف الإحتفال بــ (يوم النيل) ومبادرة حوض النيل تسجل (84) مشروعا للتحول الإقليمي

الخرطوم تستضيف الإحتفال بــ (يوم النيل) ومبادرة حوض النيل تسجل (84) مشروعا للتحول الإقليمي

الخرطوم – الشاهد
سجلت مبادرة حوض النيل تقدماً في التعاون فيما بينها خلال العشرين سنة الماضية، حيث حددت الدول الأعضاء 84 مشروعا استثماريا بتكلفة أكثر من 6,5 مليار دولار أمريكي قابلة للتمويل ذات اهمية إقليمية تسهم في الأمن الغذائي والطاقة والمياه.
ومن أبرز المشاريع الاستثمارية برنامج الربط بين إثيوبيا والسودان الذي تبلغ طاقته 300 ميجاوات والذي يستفيد منه حوالي 1,4 مليون أسرة مشروع الاستعداد لفيضان النيل الشرقي والإنذار المبكر المرحلة الأولى التي خلقت نظامًا يعتمد عليه ويربط العديد من أصحاب المصلحة بالعمل معًا للحد من مخاطر الدمار الناجم عن الفيضانات.
إضافة إلى وجود مشروعات أخرى قيد الإنشاء كمشروع شلالات روسوم والكهرومائي الإقليمي الذي تبلغ طاقته 80 ميجاواتا والذي تنفّذه كل من بوروندي ورواندا وتنزانيا بالإضافة إلى ربط شبكات الكهرباء في بوروندي وجمهورية الكونغو الديمقراطية وكينيا ورواندا وأوغندا بطول خطوط نقل إجمالي يبلغ 946 كم و KV 220 / 400 و 17 محطة فرعية مرتبطة.
وأشار تقريرالدول الأعضاء الذي أصدرته بمناسبة الاحتفال بيوم النيل الذي تستضيفة الخرطوم هذا العام إلى أن يوم النيل 2020م يمثل فرصة عظيمة لعرض بعض المشروعات الاستثمارية التي اعدتها مبادرة دول حوض النيل والتأكيد على ضرورة أن تدرج الدول الأعضاء في خططها التنموية الوطنية ونوافذ التمويل الخاصة بها ومشروعات الاستثمار التي لم تنفذ بعد.
ويهدف يوم النيل إلى زيادة وضوح مبادرة حوض النيل وتعزيز نتائجها لا سيما المشاريع الاستثمارية المعدة بالإضافة إلى تعزيز التقبل والالتزام بمبادرة حوض النيل والتعاون على مستوى حوض النيل وزيادة فهم أصحاب الشأن وتقديرهم لمساهمة مبادرة حوض النيل في التنمية الوطنية وسبل عيش الناس بجانب جذب دعم وتعاون الشركاء الاستراتيجيين الإقليميين والدوليين في إدارة موارد مياه حوض النيل المشتركة من أجل تحسين حياة الناس وسبل عيشهم.
ويأتي احتفالات يوم النيل الإقليمي 2020م على شكل معرض، حيث يوفر المعرض منصة فريدة من نوعها لعرض بعض المشاريع الاستثمارية التي اعدتها مبادرة حوض النيل مع التركيز على الحاجة إلى نقل الدول الأعضاء من المشاريع إلى التنفيذ.
هذا بالإضافة إلى تقديم وعرض بعض أدوات المعرفة العلمية المحايدة التي تم إنشاؤها بواسطة مبادرة حوض النيل والتي تم تطويرها لتمكين اتخاذ قرارات في استخدام موارد مياه حوض النيل المشتركة.

‫شاهد أيضًا‬

49 إصابة في مليونية 29 سبتمبر من بينها 29 إصابة مباشرة بالغاز المسيل للدموع

الخرطوم – الشاهد: عن رابطة الأطباء الإشتراكيين صدر تقرير ميداني فيما يلي نصه: سجلت م…