‫الرئيسية‬ آخر الأخبار الكوباني : تجمع الاساتذة لا يريد اسقاط الحكومة ولكن المرتبات خط أحمر

الكوباني : تجمع الاساتذة لا يريد اسقاط الحكومة ولكن المرتبات خط أحمر

الخرطوم – الشاهد :

عقد تجمع أساتذة الجامعات والكليات والمعاهد العليا السودانية مؤتمرا صحفيا بمقر تجمع المهنيين السودانيين، تحدث فيه البروفيسور ضياء محمد السيد القيادي الناشط بالتجمع. وذكر أن محاولة وزارة المالية للتملص من التزامها بمرتبات العاملين بالجامعات خطوة للوراء، وهذا يمثل طرح اللبراليين الجدد الذين يتخذون النموذج الأميركي والكندي مثالا يحتذى غير أن هذا النظام لا يتوقع نجاحه في بلد مثل السودان يعاني اقتصادها ما يعاني وأن هناك دول أقرب إلينا من دول الرأسمالية العالمية تقوم الدولة بتمويل التعليم العالي مثل أثيوبيا ويوغندا فالدولة تلتزم بكل متطلبات الجامعات لأنها تعتبر أن التعليم العالي هو أساس التنمية. وأمن على أن التعليم العالي هو حق و ليس امتياز كما يعتقد البعض، وعلى الدولة الالتزام بمرتبات العاملين بالتعليم العالي وتخصيص ميزانية تتناسب مع الدور الذي يلعبه.
كما تحدث للمؤتمر دكتور هشام عمر النور رئيس لجنة التسيير للاتحاد المهني لأساتذة الجامعات موضحا أن تنصل الدولة من التزاماتها تجاه الجامعات هو تنصل من شعارات الثورة، إذ بالانفاق على التعليم العالي تتحقق شعارات الثورة حرية سلام وعدالة، وفصل ذلك بالشرح الوافي. ثم أمن على تمويل التعليم العالي من خزينة الدولة، وأضاف أن نسبة التعليم العالي والبحث العلمي حوالي ثلاثة من عشرة في المئة (٠.٣٪) وطالب برفع هذه النسبة الضئية إلى ثلاثة في المئة (٣٪) من الميزانية العامة.
وفي تعقيب على مداخلات السادة الصحفيين عقب د. علي الكوباني الناطق الرسمي بإسم تجمع أساتذة الجامعات على بعض الأسئلة التي طرحت عن الخطوة القادمة، بأن الأزمة الراهنة قد تم احتوائها في اجتماع إلتأم يوم أمس بين السادة رئيس مجلس الوزراء والسيدة وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والسيدة وزيرة المالية بتوجيه السيد رئيس مجلس الوزراء بصرف مرتبات العاملين بالتعليم العالي بصورة دائمة، كما ذكر أن تجمع الأساتذة تنظيم نقابي سياسي لا يلجأ إلى إعلان الإضراب إلا بعد أن تغلق كل الأبواب في وجهه، كما بين أنهم لا يريدون إسقاط الحكومة الانتقالية ولا وزرائها لأنها الحكومة التي شاركوا مع غيرهم في تكوينها، غير أنهم يعتبرون أن مرتبات العاملين خط أحمر، ولا تحتمل المجاملة، وأنهم في تجمع أساتذة الجامعات سوف يعملون بكل جهدهم لدمج مرتبات العاملين بالتعليم العالي ضمن الفصل الأول مرتبات، ويطالبون المالية بتسييل الفصل الثاني تنمية.
وكانت هناك مداخلات من بعض الزملاء الأساتذة حول بطء عمل لجان تفكيل النظام السابق بالوزارتين (التعليم العالي، والمالية) مما جعل الأمر أكثر تعقيدا.

‫شاهد أيضًا‬

ليلة القبض على مُتاجر مع البرتغال (1964): هويتنا

عبد الله علي إبراهيم : كان نقاش هويتنا من جهة انتماء السودان إلى العرب أو الأفارقة (علاوة …