‫الرئيسية‬ آخر الأخبار كيف نتخلص من التأفُّف؟
آخر الأخبار - رأي - أغسطس 27, 2021

كيف نتخلص من التأفُّف؟

د. بشرى الفاضل :

التأَفُّف اسم صاغه عبقريّ اللغة المجهول من صائتة
أُفْ..فْ…فْ تعبيراً عن الضيق، والحيرة، والأسف، والكمد، ونفاد الصبر وكل الصفات السلبية المجاورة.
هذا التأَفُّف هو كل ما سيلجأ إليه شباب الثورة وكل الثوار عندما تفوز في الإنتخابات المقبلة بعد سنوات ثلاث أو أربع قوى تجعل ثورة ديسمبر الباذخة ذكرى وهبَّة مثلها مثل أكتوبر وأبريل.أو أقل من ذلك أويتم تزوير مجدها الضخم عياناً بياناً برَهْطٍ من طفابيع الظلام!
أختم بعنوان كلمتي هذي:كيف نتخلص من التأفُّف؟ والإجابة تتلخص في جملة صغيرة كأنها معادلة انشتاين: (بعمل كتلة لكل ثوار ديسمبر ممن ليسوا أعضاء في أحزاب.).
تبدو جملة بسيطة لكن صعوبة تكوين هذه الكتلة في تعقيد الكون الذي كشفت خباياه معادلة ذلك العبقريّ الألمانيّّ.
أيّتها الديسمبريات، أيّها الديسمبريون، أيّها الشباب، إيّتها الشابات، أيّتها السيدات، أيّها الشيوخ
كل من قال (تسقط بس)!
انضموا لحزب الثورة الذي تعمل على تكوينه لجنة تمهيدية شابة بالداخل ولا تنصِّب نفسها لقيادته حين تتدحرج كرة الثلج وتكبر. تعالوا فهو حزب برنامج الثورة الصارم حتى لا تتأفَّفُوا بعد حينٍ ولاتَ حين مندم.

‫شاهد أيضًا‬

ليلة القبض على مُتاجر مع البرتغال (1964): هويتنا

عبد الله علي إبراهيم : كان نقاش هويتنا من جهة انتماء السودان إلى العرب أو الأفارقة (علاوة …