‫الرئيسية‬ آخر الأخبار الديون في تاريخ السنعبرية
آخر الأخبار - يونيو 16, 2022

الديون في تاريخ السنعبرية

معتصم اقرع:

خلال العامين الماضيين، بالغت الحكومة في الاحتفاء بانتصارات دعائية لم تحدث بعد أو احتفلت في وقت مبكر جدًا.

لتبرير البرنامج الاقتصادي المؤلم الذي اختارته، زعمت الحكومة وأنصارها دائمًا أن سياساتهم مبررة لأنها أدت إلى إلغاء عشرات المليارات من الدولارات من الدين العام.

لطالما قالت هذه الصفحة أنه لم يتم إلغاء الديون، وأن عملية الإلغاء – بموجب مبادرة الدول الفقيرة المثقلة بالديون – طويلة، وسوف تستغرق ثلاث سنوات على الأقل وربما أكثر.

وزعمت الصفحة أن إلغاء جزءا كبيرا من الدين أمرا ممكنا، لكنه يستغرق وقتًا، وله ثمن باهظ من لحم سياسات الاقتصاد الكلي.

رددت الصفحة انه بشكل أساسي لم يتم إلغاء الديون، ما حدث هو أن العملية بدأت والثمار على بعد سنوات، لذلك لا يمكننا أن نحتفل حتى الثمالة بثمار لم نحصدها بعد. ولهذا السبب تعرضت الصفحة للهجوم ووصفت بالتشاؤم وان لديها أجندة خفية لتقويض الروح المعنوية وتكسير مجاديف غير موجودة.

الشيء المضحك هو أن نفس جحافل الذين أصروا على أن الدين قد تم إلغاؤه بالفعل وأن أي شخص يقول غير ذلك هو مخرب يزعمون الآن أن انقلاب أكتوبر 2021 قد حرم البلاد من إلغاء الديون.

هذا سخيف، إذا ادعيت أن الدين قد تم إلغاؤه فعلا وشتمت سنسفيل من قال ان العملية طويلة ومؤلمة، فلا يمكنك الادعاء بأن الانقلاب قد قطع عملية الإلغاء. لا يمكنك ان تحتفل بإنجاز اعفاء الديون ثم تهاجم الانقلاب بأنه قد عطل العملية لأنه لا أحد يستطيع تعطيل ما تم إنجازه قبلا وفعلا.

‫شاهد أيضًا‬

موجهات لمليونية 30 يونيو

الخرطوم – الشاهد: تداول ناشطون ما سموه بديهيّات للأغلبية ” بس لتنبيه من يحتاج،…