‫الرئيسية‬ آخر الأخبار قوى الحرية والتغيير تعلن توحيد وفدها مع وفد التفاوض الحكومي

قوى الحرية والتغيير تعلن توحيد وفدها مع وفد التفاوض الحكومي

جوبا – الشاهد
أعلنت قوى الحرية والتغيير توحيد وفد التفاوض الحكومي، وقالت أن وفد التفاوض الحكومي أصبح وفدا موحدا يضم ممثلين لكل من مجلس الوزراء والمجلس السيادي وقوى الحرية والتغيير وهي أضلاع السلطة الإنتقالية الثلاث، وكشف وجدي صالح الناطق الرسمي بأسم قوى الحرية والتغيير عن إتخاذ قرار من قبل قوى الحرية والتغيير المركزية بإرسال وفد كبير ينقسم الى وفدين وفد يلتحق بالتفاوض اليومي ووفد سياسي مهمته تيسير عملية التفاوض والإلتقاء بالحركة الشعبية بقيادة عبد العزيز الحلو، وكذلك الإلتقاء بالجبهة الثورية لمناقشة كل القضايا العالقة.
وأوضح وجدي ان الهدف من كل تلك الجهود والأنشطة المكثفة هو العمل على تقريب وجهات النطر والدفع بالأمور نحو اتجاه واحد، مؤكدا أن صوت الوفد الحكومي أصبح موحدا وأصبح صوت قوى الحرية والتغيير بشكل أو أخر معبرا حقيقيا عن مايطرحه الوفد الحكومي داخل قاعات التفاوض.
وأكدت قوى الحرية والتغيير، بحسب المتحدث الرسمي بإسمها، دعمها ومساندتها لمنبر جوبا للسلام باعتباره المنبر الذي تم التوافق عليه بين طرفي التفاوض لرعاية مفاوضات السلام وتشهد مدينة جوبا عاصمة دولة جنوب السودان هذه الأيام حضورا كثيفا لقادة قوى الحرية والتغيير الذين ظلوا في اجتماعات مكثفة مع قادة المسارات والحركات المحتلفة.
وأوضح وجدي صالح أن وفد قوى الحرية والتغيير المتواجد بجوبا عقد إجتماعا مع القائد عبد العزيز الحلو، وكذلك عقد أربع إجتماعات مع لجان مشتركة في قوى الحرية والتغيير والحركة الشعبية شمال لمناقشة القضايا العالقة وفي مقدمتها مسألة العلمانية وتقرير المصير، مشيرا الى جهود تذليل العقبات ومحاولة إعادة الجبهة الثورية لقوى الحرية والتغيير بعد أن خرجت منها خلال الفترة الماضية، مشددا على حرص قوي الحرية والتغيير بأن لايؤثر ذلك في سير المفاوضات وتحقيق السلام الشامل العادل .
وقال وجدي ان القائد عبد العزيز الحلو ليس لديه اي تحفظات فيما يتعلق بتعيين الولاة وتكوين المجلس التشريعي بإعتبار ان ما تفضي إليه المفاوضات من إتفاق هو الذي سيطبق، وعبر عن سعادته بالتقدم الذي احرز في ملف المفاوضات، مؤكدا تصميمهم على التوصل مع بقية القوى في الكفاح المسلح بغرض تحقيق سلام دائم وشامل وعادل.
وأفاد وجدي ان وفد الحرية والتغييرقام بتقديم التهنئة لحكومة وشعب جنوب السودان بتنفيذ بنود إتفاقية السلام، مثمنا جهود دولة الجنوب حكومة وشعبا التي تبذلها ولا زالت تبذلها من أجل إنجاح المفاوضات، مؤكدين ان تحقيق السلام في دولة جنوب السودان يعني تحقيق السلام في السودان، مشيرا الى العلاقات الوطيدة والقضايا المشتركة التي تربط البلدين، معتبرا تشكيل الحكومة بدولة جنوب السودان خطوة متقدمة جدا تلقي بظلالها على سلام السودان .

‫شاهد أيضًا‬

49 إصابة في مليونية 29 سبتمبر من بينها 29 إصابة مباشرة بالغاز المسيل للدموع

الخرطوم – الشاهد: عن رابطة الأطباء الإشتراكيين صدر تقرير ميداني فيما يلي نصه: سجلت م…