‫الرئيسية‬ آخر الأخبار الشاهد تنشر نص المذكرة التي سلمتها لجان المقاومة لرئاسة الشرطة بأم درمان
آخر الأخبار - يوليو 11, 2020

الشاهد تنشر نص المذكرة التي سلمتها لجان المقاومة لرئاسة الشرطة بأم درمان

الخرطوم – الشاهد

فيما يلي نص المذكرة التي تم تسليمها لأفراد جهاز الشرطة والضباط وكل الرتب أمام رئاسة مركز الشرطة ” الكمندانيه ” اثناء الوقفة الاحتجاجية التي أقيمت اول امس الخميس الموافق 9 يوليو ” الساعه 5 مساء :

مذكرة لأفراد جهاز الشرطة والضباط وكل الرتب وصولاً إلي مدير عام الشرطة ..

( جزء من توثيق منظمة العفو لإنتهاكات الأجهزة الأمنية في السودان ) ..
توثق منظمة العفو الدولية في تقرير لها ، بعنوان ” لقد نزلوا علينا كالمطر ” ، كيف أن قوات الشرطة، وجهاز الأمن والمخابرات الوطني ، وقوات الدعم السريع قامت بهجمات مميتة ضد المحتجين علي نظام البشير ، في أوقات مختلفة.

إننا نحث السلطات الانتقالية في السودان على إجراء تحقيقات شاملة وفعالة ومستقلة في جميع عمليات القتل، وغيرها من انتهاكات حقوق الإنسان التي تعرض لها المحتجون. ويجب أن تشمل التحقيقات جميع مراحل الاحتجاجات ، لا سيما من منتصف ديسمبر/كانون الأول 2018 إلى 2 يونيو/حزيران 2019. ويجب أن تحصل كل ضحية على العدالة ” . أنتهي

لم تتوقف إنتهاكات قوات الشرطة بعد إسقاط عمر البشير ونظام حكم المؤتمر الوطني بل واصلت بنفس المستوى وألاداء البارع في ضرب المواطنين وإذلالهم وتفريغ التجمعات المكفولة بحسب القانون والوثيقة الدستورية بإطلاق الغاز المسيل للدموع بعشوائية وإطلاق القنابل الصوتية وسط الأحياء وإطلاق الرصاص أيضاً لقمع المواطنين.لقد قامت قوات الشرطة في عهد النظام البائد بإعتقالات جماعية للمحتجين وحبس جماعي وتعذيب ومطاردة كما أنها نفسها تعرضت لهجمات وكان لها ضحايا كقضية الشرطي نزار النعيم التي لم تجري فيها العدالة مجراها حتى الآن.

إننا نأسف لوضع الشرطة هذا وتقاضيها حتى عن تحقيق العدالة حتى لأحد أفرادها وعليه نطالب بألآتي :

١/ نزع كل أنواع الأسلحة من جهاز الشرطة بشكل كامل وسن قانون يقضي بعدم إستخدام الشرطة لكل أنواع الأسلحة بما فيها الغاز المسيل للدموع والعصي والقنابل الصوتية والمسدسات .. وأن تكتفي بالحواجز والدرقات وفي اقصي الحالات طرفاً بأمكانها أستخدم مضخات المياة لتفريغ التجمعات التي يمنعها القانون لا المظاهرات ولا كل الأشكال المكفولة للأحتجاج.

٢/ أن تعتذر الشرطة السودانية لكل الشعب السوداني عن ما مارسته من إنتهاكات في العهد السابق وحتى تاريخ اليوم وأن يكون إعتاذر حقيقي يأتي من أعلي الرتب حتى أصغرها وأهمها الجنود والرتب الصغيرة وأن ينعكس في السلوك العام للشرطة يلمسه المواطنين.

٣/ تفعيل قوانين المحاسبة في الشرطة وإعادة فتح كل تحقيقات الإنتهاكات وتصفية كل رموز النظام البائد وإحالتهم للمعاش وإقالة مدير عام الشرطة الجديد وتعيين أحد صغار الضباط مديرعام لجهاز الشرطة فصغار الضبابط هم الأكثر بعداً عن نظام المؤتمر الوطني والأقرب لروح الثورة وثقافتها في التغيير.

٤/التحقيق الفوري مع كل المسؤليين في قضية مقتل الثائر الشهيد أبراهيم علي محمد علي وكل الإنتهاكات التي وقعت يوم ثلاثين يونيو الماضي إضافة إلي الإنتهاكات التي وقعت في محكمة قاتل الشهيد حنفي عبد الشكور يوم سبعة يوليو .

٥/ تحقيق العدالة في قضية الشرطي نزار النعيم في أسرع وقت.

٦/ تتعهد الشرطة لكل الشعب السوداني بأن تكون في خدمته لا ترهيبه وضربه وإعتقالة .. وتأهيل أفراد الشرطة بأسس جديدة وذيادة تأهيلهم الاكاديمي وتدرييهم .

٧/كما نحس الوطنيين من صفوف الشرطة بالدفع من داخل جهاز الشرطة في تصفيته وإعادة تأهيلة وتطويره والوقوف مسنودين بقوة الثورة والشعب في وجه كل أشكال الاعتداءات والتجاوزات في حق المواطنين والمواطنات.

أخيراً تبقى اللحظات بين الرصاص وصدورنا مليئة بحلم الحياة في وطن يسع الجميع ….

‫شاهد أيضًا‬

بريطانيا تفكر في سك عملة تخليدا لذكرى المهاتما غاندي

لندن – الشاهد قالت وزارة الخزانة إن بريطانيا تفكر في سك عملة لتخليد ذكرى المهاتما غا…