‫الرئيسية‬ آخر الأخبار تفاصيل ما حدث بين لجان المقاومة والفريق كباشي بالحتانة
آخر الأخبار - أغسطس 3, 2020

تفاصيل ما حدث بين لجان المقاومة والفريق كباشي بالحتانة

الخرطوم – الشاهد

قالت لجان مقاومة بوكس الوادي انها وبالتعاون مع لجان مقاومة الحتانة ، قد قامت بمحاصرة منزل الكوز الصحفي جمال عنقرة لعدد من الساعات حيث كان ينعقد اجتماع لمنسوبي النظام السابق بحضور شمس الدين الكباشي عضو مجلس السيادة الانتقالي وان الحصار ظل مستمرا حتي وصول مدير شرطة محلية كرري ، وتم الاجتماع بدعوة من جمال عنقرة بحضور كل من كمال ابو العزائم صحفي ومنسوب للنظام البائد ونائب رئيس اتحاد الصحفيين سابقاً .والقاضي بابكر التني قاضي محكمة عليا ومن مؤسسي محاكم الطوارئ سيئة السمعة . والقيادي بحزب الأمة : عبدالرسول النور وشمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة ومجموعة من الصحفيين ورموز للنظام البائد .

ومن جهته اعتبر عبدالرسول النور أن الأمر كان مجرد زيارة من كباشي لجمال عنقرة في حضور إعلاميين وإعلاميات وكانت هناك جلسة بعد الغداء في الهواء الطلق تحت ظل شجرة وكانت أبواب الحوش مشرعة. كان هناك د. التجاني سيسي.. ومن الصحفيين مصطفى ابو العزائم.. ومحمد مبروك.. ومحمد عبدالقادر وعادل سيد أحمد وضياء الدين بلال.. و معاوية ابو قرون وآخرون. وبحسب عبد الرسول النور فإن ما حدث يمثل ممارسة خاطئة للديمقراطية ولكنها من ناشئة يحتاجون للتقويم لا إلى اللوم.. ولكن اللوم يقع على جهات لم يسمها مدتهم بالمعلومة المضللة ابتغاء الفتنة والتشويه.

علي صعيد ذي صلة ألمحت مصادر إلى خطورة اجتماع الكباشي بمنسوبي النظام البائد نظرا لطبيعة الشخصية المحورية في الاجتماع؛ جمال النور عنقرة، والذي بدا حياته بالكتابة في صحيفة اخبار اليوم، وكان يكتب من القاهرة، وانضم للمؤتمر الشعبي ثم انسلخ منه وانضم للمؤتمر الوطني، وأصبح يسترزق من السفارة السودانية في مصر والمدير الاعلامي لحزب البشير، واشتمت الحكومة المصرية رائحة تملقه بحسب تلك المصادر واصبحت تعظم مكانته وتصفه بالخبير السياسي وأصبح ضيفاً على القنوات الفضائية المصرية، واشتهر بدفاعه عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك، وقد ايد ضم حلايب لمصر..وقد كان يتجسس على المعارضة السودانية في مصر، وهناك من وصفه بأنه رجل مصر في السودان، وقد ضغط رئيس المخابرات المصري السابق عمر سليمان علي البشير من أجل تعيينه كمستشار في القصر الجمهوري ولذلك له صلة قوية بالمخابرات المصرية.. ووقف ضد الثورة السودانية وايد فض الاعتصام وبنى رهاناته على المكون العسكري داخل الحكومة، كما تزلف وتملق لقائد الدعم السريع الجنرال حميدتي.. وأسس مركز عنقرة للخدمات الصحفية والذي يموله الفريق كباشي، وهو مؤسسة اعلامية جديدة قامت علي انقاض المركز السوداني للخدمات الصحفية والذي كان يديره ربيع عبد العاطي، وأن الفكرة من وراء تأسيس مركز عنقرة للخدمات الصحفية هي السيطرة على الأخبار في السودان كما كان يفعل النظام القديم، خاصة بعد تزايد قلق المجلس العسكري من نشاط الأسافير.

‫شاهد أيضًا‬

انطلاق ثورة تصحيحية جديدة داخل قطاع الاتصالات والمعلومات

الخرطوم – الشاهد : وقع احد عشر تجمعا مهنيا ولجنة مقاومة على ما سمي بيان جرد حساب الا…