‫الرئيسية‬ آخر الأخبار اقتصاديان يؤكدان أن إنشاء مسلخ حديث يزيد حصيلة الصادرات

اقتصاديان يؤكدان أن إنشاء مسلخ حديث يزيد حصيلة الصادرات

الخرطوم – الشاهد :

أكد الخبير الاقتصادي الدكتور محمد الناير أن إنشاء الصين لمسلخ بمواصفات عالمية بالسودان تعتبر خطوة مهمة في التوجه نحو تصدير منتجات الثروة الحيوانية مصنعة ( لحوم مذبوحة) بدلا من تصدير ماشية حية لزيادة حصيلة الصادرات بالاستفادة من القيمة المضافة ، عدا تصدير الهدي والأضاحي للمملكة العربية السعودية.وقال لسونا إن السودان سيزيد العائد من النقد الأجنبي من منتجات الثروة الحيوانية كدباغة الجلود وصناعتها وغيرها من مخلفات الذبيح.وأوضح الناير أن تنشيط العلاقات الاقتصادية السودانية الصينية قضية مهمة جداً في مجال الاستثمار والمصالح المشتركة بين البلدين.وأشار الي أن الصين لها دور كبير في الاستثمارات خاصة قطاع النفط وتمول عدة مشاريع بالبلاد.وأكد الناير أهمية الاستثمارات الأجنبية بالبلاد لإنعاش الاقتصاد الوطني ونوه الي أن السودان محتاج لمزيد من المسالخ لتصدير لحوم مصنعة بدلاً من تصديرها ماشية حية.
من جانبه أعتبر الخبير الاقتصادي دكتور مهدي عثمان الركابي أن قيام مسلخ حديث للحوم وبمواصفات عالمية بشمال أم درمان بمنحة تبلغ حوالي ٧٦ مليون دولار من الصين إضافة حقيقية لقطاع الثروة الحيوانية بالسودان.وقال الركابي لسونا إن المسلخ يفتح آفاقا جديدة لصادرات الثروة الحيوانية من خلال تصدير اللحوم المذبوحة ذات القيمة المضافة بدلاً من تصدير الحيوانات الحية إضافة إلى الإستفادة من الجلود ومخلفات الذبيح الأخرى وإدخالها دائرة النشاط الاقتصادي. وأضاف الركابي إن قيام المسلخ يساهم فى تحريك النشاط الاقتصادي بولاية الخرطوم والولايات المجاورة، ويساهم أيضا في الأنشطة المصاحبة للإنتاج مثل النقل والخدمات البيطرية وغيرها.وأشار إلى أن الاقتصاد السوداني يحتاج إلى بناء القدرات الانتاجية والخدمية وتوسيع الطاقات في القطاعين الزراعي بشقيه النباتي والحيواني والصناعي رأسيا وافقيا.

‫شاهد أيضًا‬

49 إصابة في مليونية 29 سبتمبر من بينها 29 إصابة مباشرة بالغاز المسيل للدموع

الخرطوم – الشاهد: عن رابطة الأطباء الإشتراكيين صدر تقرير ميداني فيما يلي نصه: سجلت م…