‫الرئيسية‬ آخر الأخبار يا صاحب السيادة
آخر الأخبار - رأي - أبريل 18, 2021

يا صاحب السيادة

محمد المرتضى حامد :

البرهان يطير إلى الجنينه ويهبط في مطارها مرتديا كمامة ودوَّر في مستقبليه بالصف مصافحة بيدين عاريتين إلا من العصا المعروفة وقلب مؤمن بأن الحي الله والكاتل الله، وتفريعا على هذا لو أن من صافحه ابتداءا ، الزول الواقف أول الصف دا، المسكين دا، المابقدر يقول ليهو زح مني دا، كان مصابا بالفايروس يكون الفريق البرهان قد دخل موسوعة جينيس كأعلى موزع للكورونا في مجرة درب التبانه، وأعظم من نشر الكوفيد على الغبش الواقفين صفوف على الهواء مباشرة، كل ذلك كان في بث مباشر شهدته في نشرة تلفزيون السودان ، الواحد زاتو ماعارف يودي وشو وين من المشاهدين الأجانب، هسه ناس سد النهضه والسد العالي وسد المال يكون عرفوا حاجه وأخدوا درس من مدير النقل الجماعي، طبعا الأيام دي بكونوا بيراقبوك في كل حركاتك وسكناتك وثكناتك فلا تشمت بنا مضارب خزاعة يا بن عبد مناف.. .

الفريق العطا، قدس الله سره، نفسي أعرف ذلك السر الذي جعله يقول لناس عطبره حايجي يوم تعتذروا لي فيهو، والله قلبي ماكلني، ما عرفتو وعد أم وعيد..أها العطا فعل ذات الشيء في مطار عطبرة الباسلة، مصافحة ومقالده من طرف، والمحبه شديده يا أهلنا، إلا أنني أشهد أن مصافحة ومقالدة العطا كانت أكثر حميمية ونابعه من القلب ، القلب الجفل من إزالة التمكين، حميمية قابلها جمهور عطبره الباسلة بمثلها.
ناس أتبرا ديل يا ياسر متلقيين حجج ،
هسه لو باكر عطسوا في سوق التشاشه من الشطه والكمون ساكت يقولوا دا من بف نفسك يا العطا..

نائب رئيس جمهورية جنوب السودان أخونا حسين عبدالباقي، وفي نفس اليوم، وهو يغادر الخرطوم عائدا إلى جوبا، لم يصافح أي من مودعيه واكتفى بضم يده إلى صدره على نسق النجاشي وخذيني باليمين وانا راقد شمال قائلا لمودعيه : رغم بُعدي برسل سلامي يحوي شوقي وكل احترامي.
حررررم لامن إتكيفت.

يا برهان، لا قدر المولى، إذا أصبت بالكوفيد وضاق صدرك بمثلما ضاق بعد فض الإعتصام وقررت (إلغاء اللِتفاغ) ، وأصبحت كمن يَصَّعد إلى السماء وبلغت مرحلة الهيبوكسيا، بعيد عنك وأجارك الله، ستجد ألف سرير ومليون اسطوانة أوكسجين و فينتليتر حولك ، وطائرة مجهزة وجاهزة لتحملك إلى عواصم الحبايب للتشافي، ويمكن كمان تمشي ناس ميركل تتفسح مع مناوي ، كان قال ليك قوتن مورقان جوبا مالك عليا قول ليهو قوتن ناخت أحلام سعيدة ، كنا مع المخلوع سوا، لكن المساكين الراستات الواقفين قنا ديل ، ما أظن بالساهله يلقوا مجرد مضاد حيوي أو بروتوكول أو مراسم أو سرير في مركز جبره أو مثلثات ، ديل حياتم كلها تفاضل وتكامل ، مش كان أحسن تقول ليهم ( ﺭﻏﻢ شوقي ﻭﺑُﻌﺪي ﺍﻟﻤُﺤﻴِّﺮ ﻭﺍﻟﺒﻌﺎﺩ ﻣﺎ ﻣﻤﻜﻦ ﻳﻐﻴﺮ) واللي في الألب في الألب، أيوا، زي ما كنت بتعمل لزائريك الخواجات أيام بومبيو بتاع طرمبه السقط. بالله شوفتو سقط كيف؟ سقط سيبريا بس، تخيل كان عنده الزر النووي، وأجعص رئيس يقول ليهو أنت الذي أتعبتني وانت الذي فيك راحتي، شوفت بايدن كشاهو كيف، مرات يخيل لي بايدن دا كان معنا في جمهورية النفق، فالشهداء الأطهار بيسقطوا أي شيء ، ما دوامه ياخ، الدنيا ما دوامه..
..

يا عبدالفتاح، توجيهات ال WHO وتعليمات (أنقاض) وزارة الصحة ،التي دمرها الكيزان ، يجب مراعاتها، فهي ليست اتفاقا مع قوى الثورة وليست وسيغه دستورية ، كن قدوة لرعاياك يا رعاك الله ، الكورونا ما بتعرف مجاملات وسوالف هيييع وحرررم وانا الشافو خلو وانا جبل الكحل المابينطلع وانا أبوهاجه مرفعين الليل هجام الدهاليق ووو … دي ما بتنفع مع الكوفيد كلو كلو. الذين قاسوا الكورونا وخاضوا التجربه المريره طبقوا التباعد الجسدي بكل أنواعه، قت ليك بكل أنواعو، كل الرؤساء والملوك والأباطره أصبحوا يغنوا مع حسن عطيه محبوبي لاقاني ببسمه حياني، حتى واحد فيهم سمعتو بأضاني دي بعد رجع لبلده قال عن بوتن زي الزهور باسم زي اللهيب مُحرق وبعواطفي بادلتو ، بدموعي جاوبتو.. من العيون خوفي وآمالي في ظهورو.. أبجيقه أنا قلبي حباك..بتاع أوكرانيا قال ليهو ..أشعلت لي ناري، وهكذا.
ياخ الكورونا دي شدة ماشينه ناس اللذاعه دسوا غنية الكاشف العين تشوف العين والليد تصافحوا وقلبوها العين تغامزو..شلومو يلاقيني وبهواي اصارحو..

بعدين نحن ما عندنا فاكسينات ، لا موديرنا لا فايتزر لا استرا زينيكا لا أستر أويكي ولا أستر بولينسكي أو أسترا الجبليه ، تخيل هذا العالم القبيح الظالم توجد في الدول الغنيه جرعة فاكسين لكل أربعه أشخاص بينما في الفقيرة جرعه لكل خمسمائة مواطن.
دا كلام تيادروس ، بس جربوها فينا وتاني عيييك، وطبعا نحن كنا دوله غنيه وخيراتنا كتيره لدرجة كنا نغني لبناتنا سال من شعرها الذهب،
هسه الذهب اتنهب وبقينا نغني سالت من كتفه الرُتَب.

الكورونا كعبه ياخ، عارف، اليوم وزير الصحه النمساوي استقال مسببا استقالته بأنه، ولسنه كامله من ما وصلت الكورونا بلاده ، ما أخد ليهو ولا يوم واحد إجازه. طبعا دا وزير بيشتغل جد جد، مش زي ناس فلان الصاحي كالنعسان. ديل ناس فيينا ياخ ، موتزارت وانت ماش .

بالله يا سيادتك وسعادتك وفخامتك تاني كان مشيت أي حِته، رغم أنه الحتت كلها (انباعت) كما قال بتاع استراحة محارب داك، عبد الرحيم كوبر البيصور عرض الاسكوادرون بموبايلو، بالله كان مشيت أي حته إضمم عصاك بيسراك إلى جناحك وامسك عليك يمينك وضعها على صدرك لتخرج بيضاء من غير فيروس وقل لمستقبليك:

(رﻏﻢ ﺍﻧﻲ ﺑﻌﻴﺪ ﻓﻲ ﻣﻘﺎﻣﻲ ﺍﻧتو ﺑﺮﺿﻮ ﻣثاﺭ ﺇﻫﺘﻤﺎﻣﻲ
ﺍﻧتو ﻓﺠﺮﻱ ﺍﻟﻤﺎﺛﻞ ﺃﻣﺎﻣﻲ ﺍﻧتو ﺭﻳﺪﻱ وعشقي ﻭﻏﺮﺍﻣﻲ) والراستات الواقفين قنا بيفهموها براهم..

داري على نفسك يا الفريق، بعدين نحن محتاجين ليك لي قدام في حاجات كتييييرة، إنت والعطا وحدس ما حدس وآخرين..
ما تفهمني غلط.. قصدي شريف..
وكلامي دا (مناصحه) بس ما زي مناصحة حسن عبدالله لعمر حسن وانت سيد الفهم وليك لحاظ ماسكه في القياده… ولى جروح ماشه في ازدياده..

فا شنو..
أرجو من صاحب السياده … قليـــل مـــراهم من العــــياده.

مع تحيات جونسون آند جونسون.

‫شاهد أيضًا‬

كتابات حرة : الأخطاء المبررة

ريم عثمان : المبادئ لا تتجزأ، مقولة يستخدمها الكثيرون لتثبيت مواقف معينة تحسب لصالحهم في ح…