‫الرئيسية‬ آخر الأخبار حركة بلدنا : واجبنا مقاومة النزعة الديكتاتورية الجديدة

حركة بلدنا : واجبنا مقاومة النزعة الديكتاتورية الجديدة

الخرطوم – الشاهد
اصدرت حركة بلدنا بيانا عنونته ضد النزعة الدكتاتورية الجديدة فيما يلي نصه :
يا صانع التاريخ
يا شعبي الذي
سحق الضلال
الخلد لك
المجد والخلود للشهداء وعاجل الشفاء للمصابين وعودا حميدا للمفقودين.
جماهير شعبنا سيظل وطننا صامدا يمضي في مسيره نحو الحياة الكريمة بإرادة الأوفياء والشرفاء من ابناءه وبناته.
نخاطبكم اليوم و قد اصبحنا على يقين تام بأن هناك نزعة دكتاتورية شمولية جديدة تسعى الى عرقلة مسار هذه الامة نحو الحرية والسلام والعدالة.
ان ما تقوم به حكومة الفترة الانتقالية من سن تشريعات واجازه للقوانين في تغييب متعمد للمجلس التشريعي الانتقالي ما هو إلا تاسيس لنظام شمولي جديد يشرع لنفسه وينفذ دون رقابة حقيقية ، و هذا ما لم يرتضيه شعبنا طوال تاريخه منذ الاستقلال.
ان حكومة الفترة الانتقالية بشقيها المدني والعسكري وشركاء السلام ظلت تستغل ثغرات وعيوب الوثيقة الدستورية -بدلاً عن العمل على رتقها وإصلاحها- وذلك باجازة مشاريع قوانين مجافية لشعارات ثورة ديسمبر وتعتبر ردة كاملة عن أهدافها
شعبنا الابي .. ان مشروع قانون جهاز الامن الداخلي والذي ما هو الا اعادة انتاج لجهاز امن النظام البائد في ثوب جديد وتهديد مباشر لواحد من اهم شعارات ثورتنا المجيدة الحرية، في ظل غياب الاجسام الرقابية والمحاسبية والقضائية المتمثلة في المجلس التشريعي و المحكمة الدستورية .
جماهير شعبنا ان الواجب يُحتّم علينا جميعاً الالتزام بضرورة التصدِّي ومقاومة هذه النزعات الشمولية الواضحة والمُستترة لإيقاف مسيرة الثورة وتعطيل عملية التحول المدني ، واختطاف حقوق و ارادة الشعب السوداني؛ وذلك من خلال توحيد الجهود لتشكيل مجلس تشريعي يُمثِّل إرادة التغيير الحقيقي وللنجاح في ذلك فلنعمل معاً علي مجابهة كل القوانين الشمولية التي تم او سيتم اجازتها بواسطة مجلس الوزراء والمجلس السيادي بكل الطرق السلمية والقانونية والدستورية رافضين لاي مسوغات او مبررات من قبلهم .
جماهير شعبنا
الشرفاء ابناء وبنات السودان ستظلون حادي ركب هذا الشعب في مسيره نحو الحرية والكرامة وأنتم تبذلون كل الجهود الممكنة وبعض المستحيلة لإزالة العقبات والتحديات التي تواجهه، كنتم و ستظلون دوما سدا منيعا لكل من تسول له نفسه وتطلعاته الديكتاتورية لإعادة وطننا الحبيب لعهود الذل والهوان .
سوف نفديك دواما..ونناديك هياما
فلتعش حرا ابيا.. في مهابة.

‫شاهد أيضًا‬

كتابات حرة : الأخطاء المبررة

ريم عثمان : المبادئ لا تتجزأ، مقولة يستخدمها الكثيرون لتثبيت مواقف معينة تحسب لصالحهم في ح…