‫الرئيسية‬ آخر الأخبار خواطر لدعم للانتقال
آخر الأخبار - رأي - أغسطس 28, 2021

خواطر لدعم للانتقال

سوسن الشوية :

الحكومة حزبية ولم تات كما كنا نتوقع او كما ورد في اعلان الحرية والتغيير حكومة كفاءات
ولكن الاحزاب المتعطشة للسلطة اصرت ان تحكم. (ونحن لها بالمرصاد كمجتمع مدني ، لاي تمكين لافرادها او اي فساد ).

الوزراء ليسوا هم الاكفأ ولكنهم سودانيين ممكن يقوموا بالمهام بمساعدة كل قوي الثورة

الذين يطالبون بالتغيير نوعين :

١) نوع ينطلق من منطلقات حزبية ويود تسجيل انتصارات حزبية

هذه المجموعة تعمل وسط مجموعات ثورية اخري ويكيلون الاتهامات للحكومة .. ولكن ليس لهم حلول عملية ويستعملون لغة ستينيات القرن الماضي
وسيكون التغيير الذي يطالبون به تغيير افراد فقط مع زمن ضايع كثير ، وسيجدون انفسهم في نفس وضع هذه الحكومة ونكون قد ضيعنا زمن كثير في شد وجذب بلا طائل

٢) مجموعات اخري تنتطلق من منطلقات شخصية ويعتقدون هم الاكفأ
والقصة ليست اشخاص انما برامج

بشكل عام الحكومة ليست فاسدة ومهتمة بتحقيق اهداف الثورة ولكنها تحتاج لمساعدة قوي الثورة حيث ان الوضع معقد.

* الوم الحكومة في عدم التواصل مع قوي الثورة وتوضيح ما تقوم به .. وشرح التحديات التي تواجهها .. وطلب المساعدة .. وتصميم مشروعات لتقوم بها مجموعات من قوي الثورة

* الوم الحكومة في انها غير مهتمة بالرد علي كذب الكيزان حيث ان اعلامهم يؤثر سلبا علي قوي الثورة

لنفكر جميعا كيف نحاصر الكيزان واذيالهم

وكيف ندعم الحكومة بحلول عملية تخفف اثار السياسات الاقتصادية المطلوبة والمهمة، التي طبقت بدون وضع معالجات لاثارها المدمرة.

المطلوب حلول عملية وليس شعارات .. معلوم انها متفق عليها من الجميع

‫شاهد أيضًا‬

ليلة القبض على مُتاجر مع البرتغال (1964): هويتنا

عبد الله علي إبراهيم : كان نقاش هويتنا من جهة انتماء السودان إلى العرب أو الأفارقة (علاوة …