‫الرئيسية‬ آخر الأخبار كلام ناس مفلسين !
آخر الأخبار - مايو 11, 2022

كلام ناس مفلسين !

بقلم الاستاذ كمال الجزولي المحامي:

خلال عيد الفطر المبارك أجرت مقدِّمة البرامج التِّلفزيونيَّة المثابرة عفراء فتح الرَّحمن مقابلة، على شاشة «اس 24»، مع الكادر الاسلاموي أمين حسن عمر، حيث سألته، متعجِّبة، عن تعليقه على كون القوَّة العسكريَّة التي اعتقلت عمر البشير، عند اندلاع ثورة ديسمبر المجيدة، عثرت على 25 مليون دولار أمريكي مكدَّسة في غرفة نومه، بينما الفقر يطحن النَّاس في شوارع البلد! فإذا بابن مخزنجي السِّكَّة حديد بعطبرة قبل انقلاب الانقاذ، يبدي دهشته من السُّؤال، قائلاً لها بالحرف الواحد:

ــ «يا عفراء كلامك دا كلام ناس مفلِّسين ساكت! انتي قايلة 25 مليون دولار دي كتيرة»؟!

فانظر، يا رعاك الله، كيف تنخفض «القيمة الدِّينيَّة»، لدى هذا الدَّاعية «الاسلاموي»، بينما ترتفع «القيمة البنكيَّة»!

استدعت هذه الواقعة إلى ذاكرتي مقابلة تلفزيونيَّة قديمة كان أجراها، إن لم تخنِّي الذَّاكرة، عبد الباسط سبدرات، مع أسرة عمر البشير، وقد شاهدناها ونحن معتقلون بسجن بورتسودان، أوَّل شهور الانقاذ، من جهاز «أبيض وأسود» كان أحضره لنا المرحوم المناضل النُّوبي علي دهب. وكانت ضمن المستضافين في المقابلة الحاجَّة هديَّة، والدة البشير، رحمها الله، فروت كيف أنَّهم كانوا، قبل الانقلاب، يعانون ضيق العيش في بيت متواضع بكوبر، هي، ووالد عمر، وعمر، وزوجته، وإخوته الطَّلبة، وأسرهم، وكان دخلهم الوحيد، جميعاً، مرتَّب عمر نفسه! ثمَّ ما لبثت أن أضافت قائلة، بمنتهى العفويَّة:
ــ «إلَّا هسع، أحمدك يا ربِّي، عمر ريَّحنا غاية الرَّاحـة»!

كان مِمَّن شاهدوا الحلقة في السِّجن المرحوم المناضل البجاوي خفيف الظِّل عبد الله موسى، فعلَّق قائلاً:

ــ «والله يا اخوانَّا كان كدي الزول دا ليهو حق يعمل انقلاب»!

‫شاهد أيضًا‬

مواكب وتظاهرات ليلية تنديدا بالقمع المفرط في ام درمان ودعوات لإغلاق وتتريس شامل

الخرطوم – الشاهد: خرج الثوار في مدني والقضارف وعطبرة وغيرها من مدن الولايات وفي احيا…