‫الرئيسية‬ آخر الأخبار أمريكا ترفع إسم السودان من قائمة الدول المثيرة للقلق

أمريكا ترفع إسم السودان من قائمة الدول المثيرة للقلق

الخرطوم – الشاهد
أعلنت الولايات المتحدة الامريكية، رفع إسم السودان من لائحتها السوداء حول الحرية الدينية، التي تضم الدول التي تشكل مصدر قلق خاص في مجال الحريات الدينية، إثر مشاركتها أو تسامحها مع انتهاكات فاضحة منهجية ومستمرة لقانون الحرية الدينية الدولية الأمريكي، وقال وزير الخارجية الأمريكي “مايكل بومبيو” “الجمعة” إن بلاده قررت إبعاد أسم السودان من قائمة الدول “المثيرة للقلق” فيما يخص وضع الحريات الدينية بالبلاد، ووضعه في قائمة أفضل، وذلك بعد الخطوات الكبيرة والمهمة التي قامت بها حكومة عبد الله حمدوك بإزالة الممارسات الممنهجة والمستمرة في إضطهاد وقمع الحريات الدينية التي كان يمارسها النظام السابق.
وأعلنت وزارة الخارجية الامريكية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني ان ذلك القرار تم اتخاذه من قبل إدارة الرئيس دونالد ترامب “الأربعاء” الماضي، وذكر البيان أنه تم سحب السودان من لائحة الدول التي تشكل قلق خاص في مجال الحريات الدينية، ونقلها إلى قائمة “المراقبة الخاصة” على خلفية قيام الحكومة الانتقالية هناك بخطوات هامة لمعالجة الانتهاكات المنهجية والمستمرة والفظيعة التي ارتكبها النظام السابق (نظام البشير) للحرية الدينية.
وأعلنت الخارجية الامريكية أن اللائحة السوداء للحريات الدينية شملت “الصين، وإريتريا، وإيران، وكوريا الشمالية، وباكستان، والسعودية، وطاجيكستان، وتركمانستان” وتم تجديد وضع “روسيا وجزر القمر وأوزبكستان” على قائمة “المراقبة الخاصة” للحكومات التي انخرطت أو تساهلت مع انتهاكات خطيرة للحرية الدينية، حسب البيان الذي صنف “جبهة النصرة” و”القاعدة” و”الشباب” و”بوكو حرام” و”الحوثيين” و”داعش” و”طالبان” ككيانات ذات مخاوف خاصة.
وتم اعتماد قانون “الحريات الدينية الدولية” في العام 1998 من أجل الترويج للحريات الدينية كسياسة خارجية أمريكية ويسمح للولايات المتحدة باتخاذ تدابير ردا على الانتهاكات التي تتم في هذا الإطار في دول أجنبية.

‫شاهد أيضًا‬

لو عثرت بغلة في القيادة..

عمر عثمان : طبيعي جدا أن يقوم البرهان وحميدتي ومن في نفسه خوف على مستقبله في ظل تسارع الخط…