‫الرئيسية‬ آخر الأخبار ستظل خيوط الدم المسفوح ساهرة !
آخر الأخبار - رأي - أبريل 23, 2021

ستظل خيوط الدم المسفوح ساهرة !

وائل محجوب :

السؤال الذي ينبغي أن تجيب عليه النيابة العامة ولجنة التحقيق في فض إعتصام القيادة هو؛ كيف يمكن مباشرة التحقيق في مجزرة نكراء مثل هذه، بدون مراجعة يوميات التحري لدي كافة أقسام الشرطة، وتقييد كافة البلاغات للمفقودين والقتلى، في ذلك اليوم وما تلاه من أيام، ودون ان تستصدر أمرا بدخول وتفتيش كافة مواقع الإعتقال خارج نطاق القانون، ودون أن تباشر فحص لجميع مشارح المستشفيات في جريمة ما زال عددا كبيرا من ضحاياها من المفقودين، ومطابقتها بسجلات البلاغات وتاريخ استلام الجثامين في المشارح المختلفة، رغم تكرار حوادث تكشف الجثث المجهولة في عدد من المشارح من قبل، ومثلما حدث امس مجددا في مشرحة المستشفى الاكاديمي؟
طالبنا من قبل بحصر جميع الجثث الموجودة في المشارح سوا في الخرطوم، أو في انحاء السودان المختلفة وأخذ عينات للحمض النووي(DNA).. وحصرها في مقبرة مخصصة بترقيم لكل الجثث، مع عمل قاعدة بيانات لأسر المفقودين تتضمن عينات الحمض النووي، الأمر الذي كان ولا زال سيساعد في تحديد هوية كثير من الجثث سواء بالمشارح أو الجثث المجهولة التي تم دفنها، وهذا هو أول طريق كشف الحقائق وتتبع الجناة.. فما الذي حال ويحول دون ذلك، وهو من صميم سلطات وصلاحيات لجنة التحقيق في جريمة فض الإعتصام والنيابة العامة..؟!
لن تطوى سجلات جريمة العصر هذي، وستظل خيوط الدم المسفوح غيلة، ساهرة تشير الى الجناة والى مسالك العدالة المتباطئة العرجاء، حتى يقوم العدل في الأرض.

‫شاهد أيضًا‬

كتابات حرة : الأخطاء المبررة

ريم عثمان : المبادئ لا تتجزأ، مقولة يستخدمها الكثيرون لتثبيت مواقف معينة تحسب لصالحهم في ح…