‫الرئيسية‬ منوعات كتابات حرة – العلاقات
منوعات - نوفمبر 23, 2022

كتابات حرة – العلاقات

ريم عثمان

 الإنسان الطبيعي بطبعه لا يستطيع العيش وحيداً ويحتاج دوماً للرفقة وتكوين علاقات متعددة مع الآخرين.
تختلف العلاقات الإنسانية في أشكالها ودرجة عمقها من شخص لآخر وتبقي لها أهميتها لذا وجب علينا الحرص في اختيار هذه العلاقات وترتيبها بشكل يقود حياتنا للأفضل.
بعض العلاقات تحدث بشكل طبيعي كالعلاقات الأسرية التي يجمعها رابط الدم، وهي علاقات لن نتخلى عنها بسهولة، لكن علينا أن نستفيد منها دون أن تؤذينا أو تضع ظلال سالبة على حياتنا طالما نحرص عليها، ويكون ذلك بالتعامل المناسب وافتراض الأفضل، أو حتى التحمل ببساطة دون الضغط على أنفسنا بتقييم الأشياء، بل قد نصل حد التجاهل لبعض التصرفات ولو أزعجتنا.
أما علاقات الزمالة وكل العلاقات التي تفرضها علينا ظروفنا ونكون مضطرين للتعاطي معها، يبقي علينا أن نضع لها حدوداً تتناسب مع أوضاع حياتنا، وقد نضطر حتى لتجاهلها إذا كان أثرها سالباً في حياتنا أو حتى لم تضف لنا شيئاً.
توجد علاقات مرهقة نجامل في السماح لها بأن تكون جزءً من حياتنا، وهذا غير مقبول، لكن حسمها لا يكون سهلاً لبعض الناس الذين تغلب عليهم نزعتهم الاجتماعية ورغبتهم الكبيرة في التواصل، لا نملك أن نقدم لهم نصحاً بتجن هذه العلاقات لكنا فقط نرجو منهم الوقوف قليلاً والنظر لها من بعيد وتقييمها ومن ثم طرح فكرة تجنبها بينهم وبين أنفسهم وتخيل تأثير هذا على حياتهم ومن ثم أخذ القرار المناسب.
أما العلاقات الجميلة التي تصنع أثراً ايجابياً في الحياة، فهي ما يجب أن نحتفي به ونحافظ عليه بكل ما نستطيع، هم هدية الله سبحانه وتعالى إلينا، وغالباً ما يشبهوننا في تفاصيلنا وطريقة تعاملنا مع الحياة، لنكثر من هؤلاء فهم من سيصنعون معنا اشراقات حياتنا وسيشاركوننا كل لحظاتنا بكل زخمها دون أن يتضجروا أو يملوا.

‫شاهد أيضًا‬

كلتوم فضل الله تكتب ….

الشاعرة: كلتوم فضل الله كلما ربيت نكهة وجودك في البيت نبتت الأزهار من أضلعي وتشابى لها الن…